طب و صحة

عصير سحري يُخلّصك من الشخير!

الشخير أثناء النوم

لا تستهن في المشكلة، بل تعرّف على أسبابها وعلى الحلّ الفعّال لمكافحة شخيرك!

نُقدّر معاناة شريكك مع الشخير والإحراج الذي تشعر به عندما يغزو الصوت المزعج غرفة نومكما. يعتبر الشخير من أكثر المشاكل شيوعاً إذ أنه يصيب الأعمار كافة
لا يزعج الشخير الشريك فحسب بل يؤذيك أنت شخصياً، فهو يؤثّر على جودة نومك، وهذا يسبّب لك على المدى الطويل إرهاقاً لصحتك. ما هي أسباب الشخير؟

تعدّدت الأسباب والمشكلة واحدة! يرتبط الشخير إرتباطاً وثيقاً بضيق الحنجرة. لذا نلاحظ أن المشكلة أكثر شيوعاً بين الرجال إذ من المعروف علمياً أن حنجرة الرجل أضيق من حنجرة المرأة. هل تعرف أنّك كلّما تقدّمت في العمر، ازدادت حنجرتك ضيقاً؟
إلى ذلك، لا يمكن نكران أن الشخير سببه أمراض في الأنف والحنجرة إذ تسدّ الكتل المخاطية الناتجة عن أمراض الأنف والحنجرة الطريق أمام الهواء، فتسبّب فراغاً في الحنجرة وتعزّز عملية الشخير. هذا، وأثبتت بعض الدراسات أن زيادة الوزن، والتدخين وصولاً إلى وضعية النوم أعضاء مساهمون في زيادة مشكلة الشخير أيضاً.

إن كنت تعاني من الشخير بسبب الأنف، فعليك إجراء عملية جراحية للتخلّص من اللحمية. لكنّك، إن كنت تعاني من المشكلة لسببٍ آخر، حاول إتّباع هذا الحل لعله يُهديك نوماً مستقيماً! كوب واحد من هذا العصير كفيل بالتخلّص من هذا الصوت المزعج أثناء النوم.

٦ أطعمة تساعدك على النوم بشكلٍ أفضل!

– المكوّنات:
تفاحة عدد ٢
جزرة عدد ٢
ربع كوب من عصير اللّيمون
قطعة حجم الإبهام من الزنجبيل

– طريقة التحضير:
ما عليك سوى عصر التفاح والجزر ثم إضافة كوب عصير الليمون والزنجبيل على الخلطة.

 

إن طريقة تحضير هذا العصير سهلة جداً والمكوّنات موجودة إجمالاً في كل منزل. لا تتردّد في تجربة هذا العصير ومشاركتنا آراءك. نوماً هنيئاً!