سياحة و سفر علوم وتكنولوجيا

صاروخ ينقلك إلى أي مكان في العالم في أقل من ساعة!

أعلن إيلون ماسك عن فكرة صاروخ جديد ينقلك إلى أي مكان في أقل من ساعة ويساعد في بناء مستعمرات على القمر والمريخ!

يبدو أننا سنشهد ثورة في عالم النقل والمواصلات بعدما كشف إيلون ماسك عن خططه. ومن منّا لا يعرف ماسك؟ هو العقل المبتكر الذي أسسّ شركتي « تيسلا » للسيارات، و « سبيس إكس » المخصّصة للمشاريع المتعلقّة باستكشافات الفضاء.

في بدايتها، كانت الفكرة عبارة عن صاروخ ينقل البشر إلى القمر والمريخ. إن كنا نبني هذا الصاروخ للذهاب خارج الكوكب، فلماذا لا نذهب على متنه إلى أماكن أخرى على كوكب الأرض؟
هو أكبر صاروخ على الإطلاق بحيث تكمن مهمّته في نقل الأقمار الصناعية إلى الفضاء بالإضافة إلى الطاقم والبضائع. يستخدم  سرعة تصل إلى ٢٩٫٠٠٠ كم في الساعة و يحمل أكثر من ١٠٠ شخص في كل رحلة إلى الكوكب الأحمر.

علاوةً على ذلك، أكّد ماسك في مؤتمره العالمي للملاحة الفضائية في أديلايد في أستراليا الأسبوع الماضي أن صاروخه الجديد سيقوم برحلات تجارية عبر الارض كما أنه سيعمل على أن تكون كلفة كل مقعد فيه نفس سعر التذكرة الاقتصادية في طائرة.
سيكون هذا الصاروخ رخيصاً نسبياً ومن المقرّر أن يكون قابل لإعادة الاستخدام رغم أن الصاروخ الرائد الحالي فالكون ٩ من « سبيس إكس » هو فقط قابل لإعادة الاستخدام جزئياً.

هل تتخيّل أنك مسافر من لندن الى دبي خلال ٢٩ دقيقة بدل ٧ ساعات في الجو؟ ومن بانكوك إلى دبي ٢٧ دقيقة بدل ٦ ساعات ونصف الساعة؟ نعم، فلن تبلغ مدّة الرحلات إلى أبعد الحدود أكثر من نصف ساعة!
بحسب ماسك، يُقدّر أن تُقام أول رحلة للصاروخ إلى المريخ عام ٢٠٢٢، لحمل البضائع فقط ثمّ تليها مهمّات مأهولة عام ٢٠٢٤.

ولكن كيف ننتقل خارج الكرة الأرضية بعدما أثبتت الدراسات الطبّية أن جهاز المناعة يتعرّض للضعف الشديد في الفضاء؟

لماذا لا نستطيع العيش في الفضاء؟