منوعات هي

الصور الأولى لتعاون « إتش اند إم» و«كينزو»

تتعاون « إتش اند إم» مع ثنائي «كينزو» وتكشف الشهر القادم عن خزانة ملابس جديدة.

كعادتها السنوية، تتعاون ” إتش اند إم” مع دار أزياء عالمي وتكشف عن مجموعة جديدة تُبهر بها عالم الموضة. فبعد النجاح الكبير الذي حقّقته مجموعات “ألكسندر وانغ” و”بالمين” للملابس الجاهزة، تتعاون اليوم مع ثنائي “كينزو” وتكشف الشهر القادم عن خزانة ملابس بألوان منعشة ومرحة.
“كينزو” دار أزياء فرنسيّة فاخرة مُعترف بها دولياً. يديرها مصمما الأزياء كارول ليم وامبرتو ليون الذين يقدّمان مجموعات تتّسم بالأناقة وتعتريها لمسة مميّزة من الألوان والتضاريس والأشكال. ماركة عالميّة تجذب أهم الفنانات أمثال “بيونسي” و “ريهانا”.

تعاون ” إتش اند إم” و”كينزو”
تتميّز هذه المجموعة بطبعات ورسومات مستوحاة من الشرق بقصّات أنيقة وقد قام بتصوير هذه الحملة التي أُعلن عنها في ١٧ تشرين الأول مصوّر الموضة والموسيقى الأيقوني، جان – بول جود، الذي استخدم أسلوبه المميّز والمعروف بقصّ وتركيب الصور يدويًا. كما يقودها سبعة من المشاهير والمؤثرين على الرأي العام ، والناشطين في عالم الموضة، الموسيقى والفن اهمهم:
إيمان – عارضة أزياء، ومؤسسة “إيمان كوسمتكس””
روسيو دوسون – ممثلة وناشطة، مؤسسة ايضًا لشركة استديو ١٨٩. ”
مغني الراپ والهيب هوب تشانس
ريوتشي سكموتو – موسيقي وملحن
كلوي سيڤاني – ممثلة سوڤوي – مغنية راپ.
زكاتل مارتينز – ناشط وقائد ” إرث غردينس.”

إلى ذلك، صرّحت “آن صوفي جوهانسون”، المستشارة الإبداعية للعلامة التجارية “كينزو”، أنّهم متحمّسون جداً لهذه العلاقة القائمة على الإبداع والخلق والمرح وحبّ الموضة وأن هذا التعاون تحدّي يستقطبون من خلاله الفتيات اللواتي تعشقن آخر صيحات الموضة وتردن أن تظهرن بلوك مرح ومعاصر.

وستُباع المجموعة صباح يوم ٣ تشرين الثاني ٢٠١٦ في أكثر من ٢٥٠ محل لها حول العالم في نفس الوقت. وستشهد المحلّات ازدحام كبير من قبل المتسوقين والمتسوقات حيث أن قُطع الملابس دائماً تنفذ في الساعات الأولى من عرضها، وأحياناً يقوم العملاء ببيعها بسعر أعلى عبر مواقع الإنترنت كنوع من الاستثمار.
ومن الواضح أن هذا التعاون سيحقّق نجاحاً مذهلاً ما دام سيجمع بين ماركتين عُرفتا بإبداعهما وموهبة مصمميها. لذا، ومنذ الإعلان عن هذا الخبر، يتطلّع الجميع لاكتشاف هذه المجموعة الحصرية بفارغ الصبر.